“أسوشيتد برس” تطلب تحقيقا بعد قصف إسرائيل مبنى يضم مكتبها بغزة

[ad_1]

قالت رئيسة التحرير التنفيذية لوكالة أسوشيتد برس إنها تريد تحقيقا مستقلا في قصف إسرائيل مبنى بقطاع غزة كان يضم مكتب الوكالة ومكتب قناة تلفزيون الجزيرة.

وقالت سالي بوزبي إن الوكالة لم تشهد حتى الآن أي دليل من المسؤولين الإسرائيليين يبرر القصف الذي سوى بالأرض برج الجلاء المؤلف من 12 طابقا السبت.
وقال مسؤولون إسرائيليون إنهم نفذوا الضربة لأن حركة “حماس” كان لها خلية مخابرات تعمل داخل البرج.

وأوضحت بوزبي لشبكة سي.إن.إن “سمعنا الإسرائيليين يقولون إن لديهم أدلة …لا نعرف ما هي الأدلة. نرى أن من الملائم في هذا الوقت إجراء تحقيق للوقوف على حقيقة ما حدث أمس”.

وأرسلت إسرائيل تحذيرات إلى المدنيين بالمبنى مما سمح لهم بالخروج منه قبل أن تسويه الصواريخ بالأرض.

وقال رئيس الوزراء الإسرائيلي بنيامين نتنياهو لقناة (سي.بي.إس) إن المبنى كان به “مكتب استخبارات للمنظمة الأرهابية الفلسطينية يدبر وينظم هجمات إرهابية على مدنيين إسرائيليين لذلك
فهو هدف مشروع تماما”.

زعم الجيش الإسرائيلي، السبت، أن برج الجلاء، الذي يحوي مكاتب وكالة أسوشييتد برس ووسائل إعلام أخرى، كان يضم مكاتب لمخابرات حماس. وقال في بيان إنه أتاح وقتاً كافياً لسكان برج الجلاء في غزة لإخلائه قبل استهدافه.

أفاد مالك البرج في وقت سابق اليوم بأنه تلقى مكالمة من الجيش الإسرائيلي بأن المبنى، الذي يضم أيضاً عدداً من الشقق والمكاتب الأخرى، سيستهدف.

في حين أعرب رئيس وكالة أسوشيتد برس عن صدمته من استهداف البرج، لافتا إلى أنه “لم يكن هناك أي تفسير فوري لسبب استهداف المبنى”.

[ad_2]

Source link

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *