أغويرو كان مثل “الأسد في الغابة”

[ad_1]

قال بيب غوارديولا مدرب مانشستر سيتي يوم الجمعة إن سيرجيو أغويرو لا يوجد له مثيل في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم، وإن المهاجم الأرجنتيني سيرحل عن النادي مصحوبا بامتنان الجماهير بعد عقد من الزمان شهد الكثير من الألقاب مع بطل الدوري.

وحصد أغويرو 12 لقبا كبيرا مع سيتي بينها أول لقب للنادي في الدوري الممتاز موسم 2011-2012 عندما سجل هدف الفوز في الوقت المحتسب بدل الضائع في الجولة الأخيرة للموسم.

وسيرحل المهاجم البالغ عمره “32 عاما”، الهداف التاريخي للنادي برصيد 258 هدفا، عن النادي مجانا بعد نهائي دوري أبطال أوروبا في 29 مايو الحالي أمام تشيلسي، ووصفه غوارديولا “بالأسطورة”.

وأبلغ غوارديولا الصحافيين: عندما يكون جاهزا ويتدرب ويخوض المباريات باستمرار، يصبح مثل روماريو. في خمسة أمتار يمكن أن يكون مثل الأسد في الغابة يركض خطوات ليفترس المنافسين، أفضل قدراته إحساسه الفريد بالمرمى. في هذا البلد من الصعب الاستمرار في تسجيل الأهداف لسنوات عديدة. لا يمكن أن أتخيل عدد الأهداف التي كان سيسجلها إذا كان في حالة بدنية أفضل. إن الجهاز المعاون يعشقه للغاية، إنه شخص لطيف حقا. عن جودته كلاعب؟ لا يمكنني إضافة أي شيء إلى الأرقام. يقدم أداء لا يصدق عندما يكون لائقا. بعد غد يريد عشرة آلاف مشجع أن يقدموا له الشكر والامتنان لما قدمه للنادي.

ومع ذلك، يبدو أن غوارديولا غير متأكد من إمكانية بدء أغويرو للمباراة الختامية للدوري أمام إيفرتون يوم الأحد، حيث ينتظر نتيجة اختبار أخير للياقته البدنية.

وأضاف المدرب الإسباني: سنقرر السبت. بقدر ما يستطيع المشاركة سيلعب. شارك في جزء من التدريب.

وفاز المدافع روبن دياز بجائزة أفضل لاعب في إنجلترا للعام الحالي الخميس، وأشاد غوارديولا بعقلية اللاعب البالغ عمره “24 عاما” وقال إنه نواة للقائد.

وقال غوارديولا : المدافع عندما يفكر في نفسه فقط يمثل مشكلة، إنه دائما يفكر في الشراكة مع زملائه المدافعين ولاعبي الوسط والجناحين. إنه محترف ودائما يفكر في كرة القدم، إنه ما زال صغيرا. وأثق أنه خلال فترة قصيرة سيتم اختياره كأحد قادة الفريق لأنه أظهر إمكانياته القيادية.

[ad_2]

Source link

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *