الغيابات تؤرق الفيصلي.. والتعاون بصفوف مكتملة

[ad_1]

يواجه البرازيلي بريكليس تشاموسكا مدرب الفيصلي أزمةً كبيرة بسبب الغيابات المؤثرة التي ضربت فريقه، في حين سيتمكن البريطاني نيستور آل مايسترو من الاستعانة بجميع لاعبيه بعد تأكد جاهزيتهم في نهائي كأس الملك المرتقب الخميس.

وسيفقد شاموسكا 3 من أبرز لاعبيه والذين سيغيبون عن النهائي الكبير يتقدمهم المدافعان إيغور روسي ورافاييل سيلفا والمهاجم غيليرمي بسبب الإيقاف.

وحصل البرازيلي إيغور روسي مدافع الفيصلي على البطاقة الحمراء المباشرة بعد مرور 9 دقائق فقط من انطلاق مواجهتهم أمام النصر في الدور نصف النهائي والتي كسبها بهدف نظيف.

في حين حصل اللاعبان رافاييل سيلفا وغيليرمي على البطاقة الصفراء الثانية في ذات المواجهة ليتأكد غيابهما بسبب تراكم البطاقات.

وكثّفت إدارة الفيصلي محاولاتها لمشاركة مدافعها البرازيلي رافاييل سيلفا حينما استأنفت ضد بطاقته الصفراء الثانية، إلا أن لجنة الاستئناف رفضته وأيدت قرار لجنة الانضباط ليتأكد غياب اللاعب عن اللقاء.

وبدأ تشاموسكا بتجهيز البدلاء خاصة للمدافعين روسي وسيلفا إذ من المتوقع أن يقود دفاعه في النهائي الثنائي وليد الأحمد وعبدالله الحسن.

وفي المقابل يأمل البريطاني نيستور آل مايسترو مدرب التعاون لاستغلال غيابات الفيصلي والتتويج بلقب كأس الملك للمرة الثانية في تاريخ النادي، إذ يدخل بتشكيلة مكتملة حيث أبدى جميع لاعبيه جاهزية كاملة بعد مباراة الهلال الماضية والتي خسرها بهدف نظيف.

[ad_2]

Source link

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *