جماهير يونايتد تعترض حافلة ليفربول وتثقب إطاراتها

[ad_1]

ذكرت وسائل إعلام بريطانية، اليوم الخميس، أن محتجين أوقفوا حافلة فريق ليفربول في طريقها لملعب أولد ترافورد، حيث حاولت جماهير غاضبة عرقلة إقامة المواجهة أمام مانشستر يونايتد للمرة الثانية في عشرة أيام.

وقال مراسل موقع ذا أثليتيك على تويتر إن إطارات الحافلة تعرضت لثقوب. وفي وقت سابق اليوم أظهرت صور لاعبي مانشستر يونايتد لدى وصولهم إلى ملعب أولد ترافورد قبل ست ساعات من مواجهة ليفربول في الدوري الإنجليزي الممتاز لكرة القدم تجنبا لاحتجاجات جماهيرية تهدد المباراة.

وكان من المقرر إقامة هذه المباراة في الثالث من مايو، لكنها تأجلت بعد اشتباكات عنيفة بين الجماهير والشرطة بعدما اقتحم أكثر من 100 مشجع استاد أولد ترافورد للاحتجاج على عائلة جليزر المالكة للنادي.

وأقيمت مباراة يونايتد على ملعبه أمام ليستر سيتي يوم الثلاثاء بدون مشاكل بعد أن حال الحضور الأمني الكثيف ووضع الحواجز حول ملعب أولد ترافورد دون وصول مشجعين لا يحق لهم الحضور بسبب قيود كوفيد-19.

وطالت الاحتجاجات السابقة التي أوقفت مباراة ليفربول الفندق الذي يقيم فيه اللاعبون لتناول الطعام والاجتماعات والراحة قبل المباريات.

لكن يبدو أن يونايتد تخلى عن الطقوس المعتادة قبل المباريات، حيث أظهرت صور نشرتها صحيفتا ذا صن ومانشستر إيفنينغ نيوز على الإنترنت العديد من اللاعبين لدى وصولهم مبكرا لملعب أولد ترافورد.

وقال متحدث باسم يونايتد إن النادي لن يعلق على نشاط اللاعبين أو توقيت وصولهم للملعب، وتدعو الاحتجاجات عائلة غليزر للتخلي عن ملكيتها للنادي الذي اشترته في 2005.

وزاد غضب الجماهير بعد قرار يونايتد الانضمام إلى دوري السوبر الأوروبي بجانب خمسة أندية إنجليزية أخرى. وانهارت خطط هذه المسابقة الانفصالية في غضون أيام بعد معارضة واسعة النطاق.

[ad_2]

Source link

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *