رئيس الرابطة يستبعد توليه الاتحاد الألماني لكرة القدم

[ad_1]

استبعد رئيس رابطة الدوري الألماني لكرة القدم، كريستيان زايفرت، تولي رئاسة الاتحاد الألماني لكرة القدم خلفا لفريتز كيلر.

وفي تصريحات لشبكة التحرير الصحافي “دويتشلاند”، أجاب زايفرت اليوم السبت على سؤال حول ما إذا كان قد فكر في تولي رئاسة الاتحاد، قال “أبدا، وليس لأن لدي شيء ضد الاتحاد، لكن لأنني لن أكون جيدا في هذا المنصب”.

يذكر أن زايفرت أعلن اعتزامه تخليه عن رئاسة الرابطة في صيف 2022. ويبحث الاتحاد الألماني عن رئيس جديد بعدما أعلن كيلر استعداده لتقديم استقالته وذلك في أعقاب الضجة التي أثيرت بسبب تصريحات له شبه فيها نائبه راينر كوخ بالقاضي النازي رولاند فريسلر خلال اجتماع الاتحاد الشهر الماضي.

ومن المنتظر أن يتم فسخ عقد الأمين العام للاتحاد، فريدريش كورتيوس، كما أن كوخ لا يعتزم إعادة ترشيح نفسه مرة أخرى.

وطالب زايفرت الاتحاد باستغلال الفرصة التي يتيحها التغيير في المناصب لديه مشيرا إلى أن الطرق أصبحت ممهدة الآن لبداية جديدة.

من ناحية أخرى، قال زايفرت إن البحث عن خليفة له لا يزال جاريا، “وبمجرد أن يتم العثور على هذا الشخص أو ذاك، سيثور السؤال: متى يمكن أن يكون هذا الشخص متاحا؟ وهل هناك عملية انتقال منظمة؟”.

وفيما يتعلق بمستقبله الشخصي، أوضح زايفرت أنه ليس لديه خطط محددة في هذا الشأن، وأوضح: “أجري في الوقت الراهن محادثات ملهمة وأنا أستمتع بهذا للأمانة أيضا” لكنه نفى وجود منصب لاحق محدد له مستقبلا.

[ad_2]

Source link

اترك تعليقا

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *